أعمالنا

الاستدامة

تشكيل المستقبل

نتعاون لتقديم برامج الاستدامة المؤثرة ودعم نمو ممارسات المسؤولية الاجتماعية للشركات.

تؤمن مؤسسة الملك خالد بأهمية الاستدامة في التنمية الاجتماعية، إذ ترى أن قدرة أية مبادرة على الاكتفاء الذاتي والاستمرار هي المقياس النهائينحن ببساطة نؤمن أن الأعمال المستدامة لها عوائد جيدة على الأعمال. كما أننا نؤمن أنه بازدهار المجتمعات تزدهر الشركات التي تعمل ضمنها. ثقتنا كبيرة في بعض الشركات السعودية الرائدة التي تقوم بتصميم مشاريع مستدامة توفر نتائج بيئية واجتماعية ملموسة، ولم ندخر جهداً في تسخير مهاراتنا لمساعدة هذه المنظمات بحيث يتم توظيف تلك المشاريع بالطريقة الصحيحة ما يجعلها تشكل قيمة مضافة - سواء لأعمالهم أو للمجتمع بشكلٍ عام. ونحن من خلال تعاوننا، نساهم في توفير نموٍ اقتصادي يستفيد منه الجميع، دعماً لمستقبلٍ أكثر شمولاً.

تملك مؤسسة الملك خالد القدر الكافي من الخبرات والقدرات لدعم ومساعدة الشركات على بناء خرائط طرق نحو الاستدامة. ومن خلال جائزة الملك خالد، وضعنا معيار لممارسات المسؤولية الاجتماعية، ودعمنا الشركات من جميع الأحجام، وجميع القطاعات، للوصول بتلك المعايير نحو الاستدامة. إن شراكتنا تمثل فرصة نموٍ جديد، وتحقيق التأثير على نطاقٍ واسع، وتجهيز مشاريع أعمال للمستقبل.

اتصل بنا