رأست الرئيسة التنفيذية المكلفة لمؤسسة الملك خالد الوفد المشارك في أعمال قمة المجتمع المدني لمجموعة دول العشرين(C20) المنعقدة في مدينة طوكيو باليابان. كما التقى الوفد بدولة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي لتقديم وجهة نظر المجتمع المدني العالمي في المواضيع الاقتصادية والاجتماعات ذات العلاقة باهتمامات مجموعة دول العشرين، وتسليمه البيان الختامي للقمة. كما ضم وفد المؤسسة كل من د. ناتاشا ماتك، نائب الرئيسة التنفيذية، أ. رهف السنوسي وأ. أسامة الحناكي، مدراء العموم لتصميم السياسات وكسب التأييد.

 

كما شاركت المؤسسة في جلسة حوارية حول استمرارية أعمال المجموعة للعام القادم أثناء الرئاسة السعودية لمجموعة دول العشرين خلال عام ٢٠٢٠م.

 

يذكر أن مؤسسة الملك خالد تشارك في اللجنة الثلاثية لرئاسة مجموعة تواصل المجتمع المدني في مجموعة دول العشرين(G20)، من خلال عضويتها في اللجنة التوجيهية وفرق العمل التخصصية والتي يشارك فيها أبرز منظمات المجتمع المدني من دول مجموعة العشرين. كما سبق وأن شاركت المؤسسة في أعمال القمة خلال السنوات الماضية في كل من هامبورغ وبيونس آيرس أثناء الرئاسة الألمانية والأرجنتينية لمجموعة دول العشرين خلال عامي 2017م و2018م.