منح التطوير المؤسسي
تؤمن مؤسسة الملك خالد الخيرية بأهمية دور القطاع الثالث في التنمية الاجتماعية، لذا فقد إرتأت أهمية دعم المنظمات غير الربحية لبناء قدراتها لتتمكن من تطوير عملها والوصول لفئاتها المستهدفة بطرق أكثر فعالية. ومن هذا المنطلق فقد صممت المؤسسة برنامج لدعم التطوير المؤسسي للمنظمات غير الربحية التي إلتزمت بحضور ورش عمل المسار الثاني من برنامج بناء القدرات، وذلك إيماناً منها بأهمية العمل المؤسسي في تطوير المنظمات غير الربحية ولأن ورش العمل التدريبية وحدها ليست كافية للوصول للهدف الذي وضعته ألا وهو تطوير تلك المنظمات. وهذا البرنامج يهدف لمساعدة المنظمات على عمل تقييم مؤسسي لمنظماتهم وتحديد نقاط القوة والضعف ومن ثم الاستعانة بمستشارين من خلال المنحة المالية ليعملوا على سد هذة الفجوات ونقاط الضعف لديهم.