الصفحة الرئيسية

​​​​


تهدف مؤسسة الملك خالد عبر هذا التقرير إلى تقديم تصور عن سبل تطوير وترشيد منظومة الدعم الحكومي في المملكة العربية السعودية، من خلال تحليل الوضع الراهن لبرامج الدعم، ومكونات شبكة الحماية الاجتماعية، وتقييم آليات تقديم الدعم وتحديد المستحقين. ويعتمد التقرير على استعراض البيانات الرسمية والسياسات القائمة وتحليلها، وينتهي بتقديم التوصيات. وتطمح مؤسسة الملك خالد في أن تساعد صانع القرار في الاقتراب خطوة نحو الوصول لآلية بديلة فعالة وشفافة لتحديد الفئات المستحقة للدعم الحكومي والإعانات في برنامج حساب المواطن، من خلال استعراض منهجيات قياس خطوط الفقر العالمية وتطبيقاتها في المملكة.

وتوصي المؤسسة بتبني منهجية وطنية موحدة لقياس خط الفقر النسبي بالمملكة لتحديد الفئات المستحقة للدعم في برنامج حساب المواطن باستخدام مسح دخل وإنفاق الأسرة وربطه بمؤشر التضخم سنوياً، ويقبل التحديث الواقعي في المستقبل، وتحديداً أدق للفئات المستحقة للدعم. بالإضافة إلى تحديد الحد الأدنى للمعيشة من خلال خط الكفاية، بهدف معرفة فئة متوسطي الدخل، لمتابعة أوضاعهم المعيشية، واستهدافهم ببعض برامج الدعم الواقية من تأثرهم السلبي بالتغيرات الاقتصادية. وتعتقد المؤسسة أن تحديد خط الكفاية مقروناً بتحديد خط الفقر النسبي سوف يساعد صانع القرار، والجهات المقدمة للدعم، على "القراءة بين الخطوط"، لتحديد الفجوات وأوجه القصور والنقص، وتوسيع فئة المستفيدين من الدعم لتشمل متوسطي الدخل.

 

* أعد هذا التقرير بواسطة وحدة تصميم السياسات بمؤسسة الملك خالد وخضع هذا التقرير للتحكيم العلمي من قبل مجموعة من المختصين الأكاديميين في الاقتصاد والإحصاء الاجتماعي.

 

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الملك خالد.​

​​